Call Us : +971 (6) 5720088

Email : info@holistichealthuae.com

Make Appointment   Make Appointment

Sharjah International Holistic Health Centre, UAE

Expert Articles

Madina Khatoon BHMS

Homeopathy

View Profile

الطب المثلي ‘ homeopathy’ودوره فى علاج كثير من الامراض

View Profile 30 August 2015

الطب المثلي هواحد انظمه الطب التكميلى (البديل) ، والتي وضع قواعدها الطبيب الألماني الدكتور صمويل هانيمان (1755-1843). الطب المثلي هو نظام طبي متكامل و تم تطويره في ألمانيامنذ أكثر من 200 سنة مضت ، ومورس في الولايات المتحدة منذ أوائل القرن التاسع عشر. الطب المثلي يستخدم للمعافاة والوقاية وعلاج كثير من الأمراض. وفلسفه الطب المثلي تقوم على تحفيز الجهاز المناعي بالجسم لمقاومه المرض بإعطاء أدويه طبيعيه وتقوم على قاعده(المثل يعالج المثل) أى ان المواد التى تحدث اعراض المرض فى الاشخاص الاصحاء يمكن ان تشفى نفس تلك الاعراض فى الشخص المريض .و الطب المثلي يسعى لتنشيط قدرة الجسم على شفاء نفسه من خلال إعطاء جرعات صغيرة جدا من مواد مخففة للغاية.
في أواخر القرن الثامن عشر كان قد تم استخلاص المكونات الفعالة للأعشاب والنباتات الأخرى، وكان أول إنجاز هام في هذا المجال استخلاص المورفين من نبات الأوبيوم Opium عام 1803،وقبل ذلك بسنوات وفي عام 1790 بالتحديد، بينما كان هانيمان يقوم بترجمة كتاب المواد الطبية Materia Medica لصاحبه الدكتور ويليام كولين William Cullen مر على عبارة حول لحاء الكينا Peruvian bark يشير فيها كولين إلى أن الكينين Quinine -وهي مادة مستخلصة من لحاء الكينا- علاج جيد للملاريا بسبب الخصائص القابضة له، لكن تلك العبارة لم تقنع هانيمان الذي كان يدرك -ككيميائي- أن هناك الكثير من المواد القابضة الأكثر قوة من الكينين التي ليس لها أي تأثير في علاج الملاريا. ومن ثم فقد قرر أن يختبر المادة أكثر، وخلال الأيام العديدة التالية أعطى نفسه جرعات من الكينين ليختبر تأثيره عليه ويسجل ردود أفعاله،ثم أعاد التجربة على آخرين واستمر في تدوين ردود أفعالهم، ثم أعاد الكرة مستخدمًا مواد أخرى كانت تستخدم كعلاج مثل البلادونا belladonna والزرنيخ، وسميت العملية بالاختبارات العملية، التي أجريت في ظل شروط صارمة من عدم تعاطي المتعرض للتجربة للكحوليات أو الشاي أو القهوة، وقد توصل من خلال تلك التجارب إلى الأعراض المشتركة المتكررة في أغلب الحالات الناتجة عن كل مادة من المواد التي استعملها في الاختبار، وسميت تلك الأعراض بالأعراض الرئيسية التي تكون معًا ما يمكن أن نسميه \"الصورة الدوائية\" لكل مادة مختبرة. ومن ثم فقد توصل إلى اكتشاف قاعدة \"المثل يعالج المثل\" أو \"Like cures like\" .
وقد قسم الطب المثلي الى مبدأين أساسيين ، مبدأ المماثلة ومبدأ التخفيف:- 
مبدئ المماثلة : تنص على أن هذا المرض يمكن علاجه عن طريق المادة التي تنتج أعراض مشابهة في الأشخاص الأصحاء. إذا كانت المادة قد سببت أعراض المرض على الشخص السليم فإن كمية صغيرة يمكنها شفاء المريض الذي ظهرت عليه أعراض مماثلة.

مبدأ التخفيف (قانون الحد الأدنى للجرعة) ينص على أن كلما قلت جرعة الدواء كلما زادت فعاليته. في المثلية المواد تخفف على نحو تدريجي وتخلط بقوة بين كل تمييع. هذه العملية تشير إلى الطاقة الكامنة ، ويعتقد انتقال بعض المعلومات أو شكل من أشكال الطاقة من المواد الأصلية إلى العلاج المخفف النهائي. معظم العلاجات المثلية تخفف إلى درجة لا توجد فيها جزيئات من المواد الخاضعة للشفاء ولكن يعتقد في الطب المثلي أنه أن المواد المتبقية قد تركت بصماتها أو \"جوهر\" الذي \"يحفز الجسم على شفاء نفسه\". 
المعالجون يعاملون الناس على أساس التاريخ الوراثي والشخصي والأعراض الجسدية والعاطفية والعقلية الحالية. العلاجات تكون \"فردية\" ، أو بما يتناسب مع كل شخص ، فإنه على غير المألوف على اختلاف الناس مع المرض نفسه تلقي العلاجات المختلفة ، وبعبارة أخرى \"المثلية تعالج الشخص لا المرض\".

المثلية في الولايات المتحدة : ووفقا لدراسة مسح الصحة الوطنية لعام 2007 ، التي شملت إجراء مسح شامل لاستخدام الأمريكيين للطب البديل والتكميلي قدر ب 3.9 ملايين من البالغين وما يقارب 900000 من الأطفال استخدموا الطب البديل(التكميلي) لطائفة من المشاكل الصحية. وفي أوائل عام 1900 كان الطب البديل(التكميلي) مشهور في أميركا مع ما يزيد على 15 في المائة من الأطباء يمارسون مهنه الطب البديل. وكانت هناك 22 مدرسة رئيسية للطب البديل ، بما في ذلك جامعة بوسطن وجامعة ميتشغان. مستشفيات وعيادات الطب البديل هي جزء من النظام الصحي الوطني في بريطانيا. كما أنها تمارس في الهند وفي كثير من دول العالم والامارات احدى هذه الدول .

زيارة اخصائى الطب المثلي يمكن أن تكون مختلفة عن تجربة زيارة الطبيب العادية. فقد أظهرت الدراسات الاستقصائية ان طبيب الهميوباثى تستغرق وقت أكثر خلال المشاورات الأولية من الأطباء التقليديين. هذا لأن الطبيب يسعى للحصول على صورة كاملة عن الصحة العامة للشخص وأسلوب حياته والأعراض بشكل خاص على المستوى البدني والعقلي والعاطفي.الغرض من المعالجة المثلية هو استعادة التوازن في الجسم ، أو التوازن الصحي ، والذي هو وضعه الطبيعي. وذلك عن طريق تنشيط الجسم لتصحيح الخلل وطبيب الهميوباثي يعتبر الأعراض كدليل إيجابي لمقاومة الجسم الداخلية ، وسوف يوصف علاج ، يهدف إلى تحفيز هذه العملية العلاجية الداخلية بدلا من قمع الأعراض. الأدوية المثلية آمنة ويمكن استخدامها من قبل أي فئة عمرية و من أجل أي مشاكل طبية. و الأدوية المثلية مشتقة من مواد طبيعية مثل النباتات والمعادن \"وليس لها آثار جانبية\".
بعض الأمراض الشائعة والتي يمكن علاجها بالأدوية المثلية : 
الحساسية والربو ، والأمراض الجلدية مثل حب الشباب ، والبثور ، والأكزيما والصدفية والتهاب المفاصل واضطرابات في الجهاز الهضمي ، والإمساك ، قرحة المعدة ، الاضطرابات السلوكية ، التهاب الجيوب الأنفية ، سقوط الشعر ، مشاكل الدورة الشهرية,الصداع والصداع النصفي ، الدوار ، والاكتئاب....الخ
وفى النهايه ان نجاحات الطب المثلي \"”homeopathy على مستوى العالم كبيره جدا ولكن بشرط التشخيص الصحيح واعطاء العلاج المناسب من قبل ذوي الاختصاص فى مجال الطب المثلي . وكثير من مشاهير العالم يستخدمون الطب المثلي فى علاج كثير من مشاكلهم 
 

د. مدينه خاتون

أخصائيه طب مثلى.(الهميوباثي )

1- خبرة اكثر من عشر سنوات بالهند والامارات

2-للمساعدة في علاج

تساقط الشعر -القولون العصبي - حساسية الصدر- الجيوب الانفية -الاكزيما - الصدفية -بعض المشاكل الهرمونية-وبعض الامراض الاخرى

  More Articles